العمل وغرفة تجارة وصناعة غزة تبحثان التنسيق في ملف تصاريح العمال

بحثت وزارة العمل التنسيق مع غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة فيما يتعلق بملف تصاريح العمال المسجلين عبر رابط الوزارة الذي أعلن عنه في نوفمبر المنصرم.

وكان في استقبال وفد الغرفة التجارية القائم بأعمال وكيل الوزارة أ. محمد طبيل، ود. محمد أبو عسكر مدير عام الوزارة، وأ. إبراهيم شحيبر ممثلاً عن الإدارة العامة للتشغيل، وضم الوفد كلاً من السيد رشاد حمادة نائب رئيس مجلس الإدارة، ود. ماهر الطباع القائم بأعمال مدير الغرفة التجارية، وم. وائل العاوور رئيس اللجنة الاقتصادية، ولفيف كريم من الغرفة.    

بدوره، أكد أ. طبيل على أهمية التنسيق مع الغرفة التجارية فيما يتعلق بملف تصاريح العمال الراغبين في العمل داخل أراضينا الفلسطينية المحتلة عام 1948م، مع التأكيد على أن تسجيلهم عبر الرابط الالكتروني الذي أطلقته الوزارة سابقاً جاء مطابقاً للقانون، ووفق شروط ومعايير أُعلنت في حينها.

وأشار إلى وجود لجنة مشتركة وتنسيق كامل وتوافق وطني بين جميع الجهات ذات العلاقة باستصدار تصاريح العمال.

من جهته، أوضح م. العاوور أن الغرفة التجارية تحرص على التخفيف من معاناة المواطنين في قطاع غزة من خلال إيجاد آلية عمل مشتركة مع وزارة العمل لاستصدار تلك التصاريح.

وأكد الوفد على استعدادهم للتعاون الكامل مع الوزارة في كافة القضايا التي تساهم في التخفيف من معاناة المواطنين في القطاع، وتخدم في دفع عجلة الاقتصاد المحلي، داعياً إلى استثمار كافة الفرص التي توفر فرص عمل أمنة للعمال في قطاع غزة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى