وزارة العمل تناقش آلية التعاون المشترك مع غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة

ناقشت الإدارة العامة للتدريب المهني في وزارة العمل، يوم الأحد 20/2/2022، آلية التعاون المشترك في برامج التدريب المهني مع غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة.

جاء ذلك خلال زيارة ترأسها مدير عام التدريب المهني أ. عبد الله كلاب، ومدير دائرة التطوير والتنظيم المهني م. أكرم غبن، حيث كان في استقبالهم عضو مجلس الإدارة ورئيس اللجنة الاقتصادية م. وائل العاوور، ومسؤولة قسم المشاريع أ. آلاء طه، ومسؤول قسم تطوير الأعمال أ. بكير الريس، ومسؤول قسم العلاقات العامة والإعلام أ. خليل عطا الله.

وأعرب أ. كلاب عن رغبة وزارة العمل في زيادة التعاون المشترك مع الغرفة التجارية في مجال التدريب المهني وتنفيذ المشاريع التدريبة، لما لها من مساهمة كبيرة في سد احتياجات سوق العمل.

وأشار إلى أن وزارة العمل هي الحاضنة لجميع مراكز التدريب المهني في قطاع غزة، منوها إلى أن وزارة العمل تضم 5 مراكز تدريب مهني، تقدم من خلالها 22 تخصصاً في قطاعات مختلفة، وتتطلع إلى استحداث برامج مهنية جديدة تلبي احتياجات السوق المحلي والدولي.

من جهته أكد م. غبن على سعي وزارة العمل لعقد شراكات استراتيجية مع الغرف التجارية باعتبارها الممثل للقطاع الخاص من خلال تنفيذ برامج تدريب مهني، لافتاً إلى أهمية التعاون المشترك في تحديد الاحتياجات الفعلية لسوق العمل والعمل على تلبيتها من خلال مشاريع تدريبية مشتركة.

بدوره أوضح م. العاوور سعي الغرفة التجارية للعمل مع كافة القطاعات والمؤسسات من أجل المساهمة في معالجة التحديات والمشكلات التي يعاني منها الاقتصاد الوطني، لافتاً إلى أهمية التحول للتدريب المهني نظراً لحاجة قطاع غزة لمهنيين في صناعات وحرف مختلفة لاسيما بعد حالة الركود التي أصابت القطاع لما يزيد عن 15 عاماً، داعياً إلى ضرورة العمل على استحداث برامج مهنية جديدة تواكب حالة التطور في سوق العمل المحلي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى